دانت واستنكرت الاعتداء على مسيرة الحياة ..
منظمة مناصرة تطالب الأطراف الراعية للمبادرة رفع بند الحصانة عن صالح
شارك

25/12/2011 - الصحوة نت – خاص

أدانت منظمة مناصرة للتنمية الاجتماعية، واستنكرت بشدة ما تعرضت له مسيرة الحياة الراجلة من اعتداء غاشم من قبل قوات صالح وبلاطجته .

 وقالت في بيان لها إن الاعتداء الذي تعرضت له مسيرة الحياة يوم أمس السبت أثناء وصولها إلى العاصمة صنعاء في إطار المطالبة بمحاكمة صالح وأعوانه ، علامة أكيدة على الرعب والخوف الذي بات يعيشه أفراد عصابة على صالح ومن لا يزال يدور في فلكه.

وقال البيان إن مسيرة الحياة التي انطلقت من تعز وسارت تلك المسافة الطويلة وشاركها ثوار اب وذمار و يريم والمناطق التي مرت بها وهم على يقين وإيماناً عميقين أن ثورتهم ورحلتهم سلمية كماد بدأت ، لم يكن لديهم من الأسلحة والذخائر ما يجعل بقايا النظام وأعوانه يتعقبون المسيرة ويترصدون لها في مداخل  صنعاء وقبلها محاولة الاعتداء عليها في ذمار ومن ثم يمطرونها بوابل من الرصاص الحي والغازات المسيلة للدموع بالاشتراك مع قناصتهم وبلاطجتهم.

ودعت المنظمة وزارة الداخلية إلى تحمل مسؤوليتها في محاسبة المعتدين على المسيرة وتقديمهم للمحاكمة، كما ناشدت الأطراف الراعية للمبادرة الخليجية أن تنظر إلى ما تتعرض لها المسيرات السلمية في اليمن ومنها مسيرة الحياة من بعد توقيع المبادرة، وان يرفعوا مبدأ الحصانة الذي تضمنته المبادرة كونه أعطى لصالح وبقاياه الحق في مزيد من التمادي على أرواح الشعب المطالب بمحاكمته على الجرائم التي ارتكبها هو وبقاياه بحق المتظاهرين السلميين .

ونددت"مناصرة" – التي تتخذ من مدينة تعز مقراً لها ، بالاعتداءات التي طالت الصحفيين والمصورين المرافقين لمسيرة الحياة ودعت الجهات المعنية بسرعة الإفراج عنهم مع بقية المعتقلين من المشاركين في المسيرة .