تواصلا لبلطجة بقايا نظام المخلوع صالح..
أعمال تخريبية في مأرب تفجر أنبوب نفط وخطوط المحطة الغازية وكابل الاتصالات
شارك

11/3/2012 - صنعاء – خاص:

تعرضت خطوط نقل الكهرباء في منطقة آل شبوان بمحافظة مأرب لعمل تخريبي جديد تسبب في خروج محطة مأرب الغازية التي تغذي العاصمة صنعاء ومحافظات اخرى، في حين أقدم مسلحون قبليون على تفجير انبوب النفط في مديرية الوادي وقطع كابل الألياف الضوئية في مديرية مدغل.

وقال مصدر مسؤول بالمؤسسة العامة للكهرباء لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) إن الإعتداء الذي تعرضت الدائرة الأولى من خطوط نقل الطاقة الكهربائية مأرب ـ صنعاء 400 كيلو فولت الساعة الثالثة والربع عصراً عن طريق إطلاق عيارات نارية كثيفة على الخطوط عند البرج 384 في  منطقة آل شبوان بمحافظة مأرب، نتج عنه سقوط الفازة الأولى من الدائرة وترتب عليه خروج محطة مأرب الغازية عن الخدمة بكامل قدرتها البالغة 341 ميجاوات.

وأشار المصدر إلى أن الفرق الفنية التابعة للمؤسسة ستباشر أعمال الإصلاحات في منطقة الأضرار صباح غد الإثنين.

وأهاب المصدر بالإخوة المواطنين ورجال القبائل الشرفاء ضرورة محاربة هذه الظاهرة الخطيرة ونبذ كل من يتسبب في قطع التيار الكهربائي عن المواطنين وتعكير حياتهم .

يأتي هذا في حين تعرض أنبوب النفط بمأرب لعمل تخريبي جديد في نقطة كيلو 45 بمديرية الوادي.

وذكرت الأجهزة الأمنية في محافظة مأرب لمركز الإعلام الأمني، إن الأنبوب تعرض للتفجير وإشعال النار فيه.

موضحة أنها تمكنت من كشف هوية منفذي الاعتداء على الأنبوب وهما جابر مبارك هديان وجابر سعيد هديان مشيرة أنها أبلغت عمليات المنطقة الوسطى لتوجيه اللواء 107 حرس لضبط الجناة كون العمل التخريبي تم في منطقة اختصاصهم.

وفي شأن متصل قالت الأجهزة الأمنية بمديرية مدغل أن المدعو سعيد علي دهبيل من أهالي مديرية صرواح قام بقطع كابل الألياف الضوئية التابع للمواصلات شبكة يمن موبايل من منطقة السحيل مؤكدة أن البحث جار عن المتهم بهذا الاعتداء الذي وصفته بالتخريبي.