الأحمد: نقل السفارة الأمريكية للقدس سيضع علاقتنا مع واشنطن بمأزق حقيقي

الأحمد: نقل السفارة الأمريكية للقدس سيضع علاقتنا مع واشنطن بمأزق حقيقي

قال عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" عزام الأحمد، إن العلاقات الفلسطينية الأمريكية ستدخل في مأزق حقيقي إذا أعلن الرئيس، دونالد ترامب القدس عاصمة لإسرائيل، أو إذا لم يجدد قرار منع نقل سفارة بلاده إلى القدس.

جاء ذلك في تصريح صحفي أدلى به الأحمد من العاصمة المصرية، القاهرة، وفق وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا"ّ.

الأحمد قال في تصريحاته "إنه سواء أعلن (ترامب) ذلك(القدس عاسمة لإسرائيل)، أو لم يجدد قرار منع نقل السفارة إلى القدس، فذلك يعني دخول العلاقات الفلسطينية الأمريكية بمأزق حقيقي، ويضع كل الحركة السياسية حول إحياء عملية السلام في مأزق مماثل".

ولفت أن ذلك يعني "انحيازا أمريكيا لإسرائيل، وأنه لا يمكن التعامل مع واشنطن بعد هذا الإجراء إذا حصل".

وأوضح الأحمد أنه التقى، السبت، بتكليف من الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع أمين عام جامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، ووضعه في صورة التطورات المتلاحقة حول العلاقات الفلسطينية الأمريكية.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى