أحمد.. معتقل لدى الحوثيين أصيب في قصف الشرطة العسكرية ويُرفض الإفراج عنه

أحمد.. معتقل لدى الحوثيين أصيب في قصف الشرطة العسكرية ويُرفض الإفراج عنه

لم تسعفه الحالة الحرجة أن يغادر معتقلات الحوثيين التي تمتلئ بآلاف من المدنيين الرافضين لحكم الميليشيا في جمع المناطق التي تسيطر عليها.

أحمد عمر الشطاف، أحد المعتقلين في صفوف الحوثيين، أصيب في قصف التحالف الذي استهدف معسكر الشرطة العسكرية بصنعاء، حيث كان يقبع في سجن للحوثيين هو والعشرات من رفاقه، وأصيب بإصابات مختلفة، وأصبح كفيفاً بعدما فقد عينيه.

اعتقل الحوثيون أحمد أثناء ما كان خارجاً من مدرسة في العاصمة صنعاء حيث كان يدرس فيها، في الثالث من اكتوبر عام 2016، وكان معه نجله عبدالله 6 سنوات، قبل ان يتمكن الاخير من الفرار.

أحمد الذي يملك 5 أطفال، نقل إلى عدة سجون مختلفة، كان اخرها التي التقت به اسرته في السجن المركزي، والذي نقل إليه في نهاية شهر يونيو 2017، قبل أن ينقل مؤخراً مع عدد من المعتقلين إلى سجن الشرطة العسكرية، وهو مكان مستهدف من قبل طيران التحالف العربي.

 

في منتصف ليل الـ13 من شهر ديسمبر 2017، قصفت مقاتلات التحالف سجن معسكر الشرطة العسكرية، سقط خلالها 34 قتيلاً من المعتقلين والأسرى، وأصيب العشرات، كان أحمد أحد المصابين.

أظهر تقرير صادر عن المستشفى العسكري حصل "المصدر أونلاين" على نسخة منه، عن وجود جروح متعددة على فروة الرأس والوجه والعنق وجروح غائرة في العينين مع فقدان مياه العين وانغوارها، وأيضا جروح في الكتف الايسر والساعد واليدين، مع فقدان شبه كلي لإبهام اليد اليمنى واصابة ابهام اليد اليسرى وجروح واسعة في جدار البطن مع خروج الأمعاء ، وجروح متعددة في الفخذين والساقين والقدمين.

يقول التقرير ايضاً انه تم اجراء عملية لاستئصال خمسين سنتيمتراً من الأمعاء الدقيقة وخياطة الأمعاء الغليظة ، ولأكثر من مرة حدث تسرب في خياطة الأمعاء الدقيقة مما استدعى إعادة العمليات.

تقول مصادر من أسرته لـ"المصدر أونلاين" ان المريض يحتاج الى رعاية خاصة كونه اعمى ولديه فتحة تبرز عبر جدار البطن وتحتاج الى تغيير وتنظيف باستمرار، وان حالته الصحية سيئة.

ويرفض الحوثيون الافراج عن المختطف الشطاف، ويطالبون من السلطات الحكومية في مأرب، تسليم احد اسراها المقاتلين مقابل الافراج عنه، في انتهاك لحقوق الانسان، وتحويل قضيته إلى قضية أسير، على الرغم من تدهور وضعه الصحي.

أسرى الشطاف ناشدت عبر "المصدر أونلاين" المنظمات الدولية الى التدخل العاجل لانقاذ احمد من المعتقل، والمساعدة في علاجه.

 
- المصدر أونلاين

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى