استشهاد فلسطيني ثان متأثرا بإصابته برصاص إسرائيلي بغزة

استشهاد فلسطيني ثان متأثرا بإصابته برصاص إسرائيلي بغزة

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، مساء الخميس، استشهاد فلسطيني متأثر بجراح أصيب بها برصاص الجيش الإسرائيلي، خلال مشاركته، قبل أيام، في مسيرات "العودة"، قرب الحدود الشرقية للقطاع.

 

وقال المتحدث باسم الوزارة، أشرف القدرة، في تصريح صحفي، إن "الفلسطيني مهند بكر أبو طاحون (21 عاما) استشهد في مستشفى الخليل (حكومية) بالضفة الغربية، متأثرا بجراحه التي أصيب بها في منطقة الرأس، خلال مسيرات العودة على الحدود الشرقية لمخيم البريج وسط القطاع".

 

وأشار القدرة إلى أنه تم تحويل أبو طاحون إلى مستشفى الخليل، مساء أمس، دون ذكر تاريخ إصابته.

 

ويأتي استشهاد أبو طاحون بعد نحو ساعة على إعلان وزارة الصحة لاستشهاد أحمد علي مصطفى قطوش (23 عاما)، في "مجمع الشفاء الطبي" بمدينة غزة، متأثرًا بجراحه التي أصيب بها الأسبوع الماضي، شرقي مخيم البريج وسط القطاع.

 

وباستشهاد أبو طاحون، يرتفع عدد ضحايا القمع الإسرائيلي للمسيرات السلمية على حدود غزة منذ 30 مارس/آذار الماضي، إلى 116 شهيداً.

 

ومنذ نهاية مارس/آذار الماضي، يشارك فلسطينيون في مسيرات سلمية، قرب السياج الفاصل بين غزة وإسرائيل، للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها في 1948، وهو العام الذي قامت فيه إسرائيل على أراضٍ فلسطينية محتلة.

 


اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى