مسؤول حكومي:مليشيات الحوثي غير جادة وتتخذ من السلام فرصة لإعادة التموضع

مسؤول حكومي:مليشيات الحوثي غير جادة وتتخذ من السلام فرصة لإعادة التموضع

قال وكيل وزارة الإعلام محمد قيزان إن ميليشيا الحوثي الانقلابية غير جادة في التزاماتها وأنها تتخذ من الحديث عن السلام فرصة لإعادة التموضع والتخندق لاستمرار حربها، بدليل تصريح زعيمها قبل أيام بالدعوة إلى الحشد لجبهة الساحل.

 وأشار في تصريحات لـ" عكاظ" بان هناك ضغوطات دولية من الأمم المتحدة والمجتمع الدولي على الحوثيين والشرعية للعودة إلى المفاوضات لكن الأفق غير واضح"، مشددا  على أن السلام الدائم لن يأتي في حال بدأنا من مرحلة الصفر وإنما تحقيقه مبني على ما تم الاتفاق عليه في جنيف والكويت، وأن تكون المسألة الأمنية قبل السياسية.

وأضاف " نحن نتحدث عن مسارين؛ أحدهما خطة الحديدة التي وضعها غريفيث بمعزل عن الإطار العام للتفاوض، وقد رحبت بها الشرعية شريطة أن يلتزم الحوثي بالانسحاب وتسليم السلاح، لافتا إلى أن الشرعية لا تمانع في الإشراف الأممي المساعد في إدارة الميناء.

وأشار أن غريفيث أكد للرئاسة والحكومة أن الجوانب الإنسانية وإطلاق المختطفين والأسرى تمثل أولوية لبناء الثقة وهو ما نعتبره الاختبار الأول لمصداقية وجدية الميليشيات.

وأكد أن حديث الحوثيين عن مقايضة الحديدة بصعدة، محاولة مكشوفة للالتفاف على القرار 2216 وإفراغه من مضمونه، وهو ما رفضه الرئيس هادي الذي أكد على أن الحوار لا بد أن ينطلق من المرجعيات الثلاث.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى