بالتزامن مع زيادة ضحاياها ... الميليشيات تكشف عن انتشار الاوبئة بين السكان في حجة وتتوسل المنظمات للتدخل

بالتزامن مع زيادة ضحاياها ... الميليشيات تكشف عن انتشار الاوبئة بين السكان في حجة وتتوسل المنظمات للتدخل

كشفت ميليشيات الحوثي الانقلابية بمحافظة حجة عن انتشار الاوبئة والامراض بين سكان المحافظة بشكل كبير وفي مقدمتها الكوليرا والحصبة والدفيتريا والضنك ، والتي تسببت فيها سياساتهم الهمجية وعبثهم بمقدرات الدولة .

جاء ذلك في اجتماع عقدته قيادة الميليشيات اليوم مع مندوبي المنظمات المانحة العاملة في القطاع الصحي بالمحافظة -بحسب نسخة وكالة سبأ المسيطرة عليها، والذي استعرضت فيه الوضع الوبائي في حجة ، وتزايد الاوبئة فيها بالتزامن مع توقف الخدمات الصحية الذي اعلنت عنه الميليشيات بداية انقلابهم على الشرعية .

 وطالبت ميليشيات الحوثي المنظمات الدولية بدعم القطاع الصحي وضرورة توسيع تدخلاتها لاحتواء الاوبئة التي قالت بأنها تفتك بالمواطنين .

 وقالت قيادات الميليشيات عن المرافق الصحية بالمحافظة بأنها تعاني من قصور شديد و يفتقر معظمها للأدوية وابسط الاحتياجات الضرورية ، متهمة المنظمات بالقصور في عملها الميداني بالرغم من الانشطة والمشاريع الصحية التي تنفذها - في اشارة الى عدم جدوى تدخلاتها - .

وتأتي مطالبات الميليشيات للمنظمات الدولية بتوسيع نشاطها الصحي بالتزامن مع زيادة ضحايا المتمردين من ابناء المحافظة في مختلف الجبهات ، والذين عجزت عن استيعابهم سواء من حيث الاسرة او تقديم الخدمات العلاجية ، وبحسب مراقبون محليون فإن الحوثيين يعيشون وضعا ماديا صعبا دفعها للتوسل الى المنظمات لزيادة دعمها لهذا القطاع .

وكانت الميليشيات قد منعت العديد من المنظمات العاملة في القطاع الصحي من ممارسة نشاطها في وقت سابق تحت مبرر احترازات امنية ، كما عرقلت اعمال منظمات اخرى عبر تدخلاتها في شؤون تلك المنظمات ، ما ادى الى انسحابها ، دون اي مراعاة لمعاناة المواطنين الذين انتشرت بينهم الوان الاوبئة الفتاكة .

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى