معلمو حضرموت يدشنون الإضراب الشامل للمطالبة برفع مرتباتهم

معلمو حضرموت يدشنون الإضراب الشامل للمطالبة برفع مرتباتهم

دشن معلمو محافظة حضرموت، اليوم الأربعاء، المرحلة الثالثة من التصعيد المتمثلة في الإضراب الكلي، مطالبين، زيادة رواتبهم جراء انهيار العملة المحلية.

ووفق مراسل "الصحوة نت" لاقى الإضراب الشامل استجابة واسع في مديريات الوادي والصحراء، والمديريات الشرقية لمدينة المكلا.

واضطرت الكثير من المدراس إلى صرف الطلاب والطالبات إثر إضراب المعلمين الكلي.

وكان المعلمون بدأوا مطلع الشهر الجاري البرنامج التصعيدي برفع الشارات الحمراء، ثم اتبعوه الأحد الماضي بالإضراب الجزئي.

وتفاقمت أوضاع المعلمين المعيشية جراء انهيار العملة وتصاعد موجة غلاء الأسعار.

ويعد إضراب المعلمين الكلي، بمثابة إعلان رفضهم القرار الحكومي القاضي بزيادة 30% في رواتبهم من الشهر الجاري.

وناشدت لجنة "أنا المعلم" في بيان سابق الحكومة بسرعة الاستجابة لمطالبهم، والتي تأتي في مقدمتها اعتماد وصرف علاوة غلاء معيشة تتناسب مع الأوضاع المعيشية الحالية والغلاء الفاحش وفارق صرف العملة، كما أكدته القوانين النافذة وقرارات مجلس الوزراء وبما لا يقل عن نسبة 100% من آخر مربوط في هيكل الأجور.

وطالبت اللجنة، تطبيق الاستراتيجية العامة لهيكل الأجور والمرتبات بمراحلها المختلفة لمن لم يحصل عليها وكذا عمل هيكل أجور يتناسب مع الأوضاع المعيشية والاقتصادية الحالية وتسوية أوضاع جميع المعلمين حسب آخر تسوية وإعطائهم درجاتهم الوظيفية المستحقة وفقاً لقانون الخدمة، وربط المؤهلات العلمية وسنوات الخدمة بما فيها -الوطنية والعسكرية -استناداً إلى امتيازات قانون المعلم.

ودعت الحكومة إلى إطلاق جميع التسويات والعلاوات السنوية منذ توقفها وحتى عام 2018م وبما ينص عليه القانون وصرف العلاوات الإدارية للإدارات المدرسية واعتماد موازنات تشغيلية للمدارس.                 

واشتملت المطالب على اعتماد وصرف التأمين الصحي لجميع المعلمين والتربويين وعلاوة بدل النقل للعاملين بالمناطق النائية، صرف علاوتي طبيعة العمل والريف للمعلمين والتربويين الذين لم يحصلوا عليها، زيادة رواتب المتعاقدين واستمراريتها.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى