شهيد ومئات الجرحى بنيران الاحتلال في غزة

شهيد ومئات الجرحى بنيران الاحتلال في غزة

استشهد شاب فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي، وأصيب المئات في فعاليات مسيرات العودة شرقي قطاع غزة، في حين يواصل عشرات الفلسطينيين اعتصامهم في الخان الأحمر شرقي القدس المحتلة.

وأكد أشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية في غزة استشهاد كريم محمد كلاب (25 عاما) إثر إصابته برصاصة في البطن أطلقها عليه جنود الاحتلال شرق غزة، ليرتفع عدد الشهداء منذ الثلاثاء الماضي إلى ستة.

وأضاف أن 312 مواطنا أصيبوا بنيران الاحتلال، منهم 54 بالرصاص الحي، بينهم أربعة في حالة خطرة أو حرجة تم نقلهم إلى مستشفيات محلية لتلقي العلاج.

وشارك آلاف المتظاهرين الفلسطينيين في فعاليات الجمعة 26 من مسيرات العودة وكسر الحصار، وأكدت الهيئة الوطنية استمرار المسيرات الشعبية والسلمية في القطاع حتى رفع الحصار بشكل كامل وإنهاء المعاناة التي يعيشها سكان القطاع.

ومنذ نهاية مارس/آذار الماضي، يشارك الفلسطينيون في مسيرات سلمية أسبوعية قرب السياج الفاصل بين غزة وإسرائيل، للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها في 1948 ورفع الحصار عن القطاع المفروض منذ عام 2007، وفي الفترة الأخيرة بدأت الاحتجاجات تجري في وقت متأخر من الليل.

ويقمع جيش الاحتلال مسيرات العودة، مما أسفر عن استشهاد أكثر من 180 فلسطينيا وإصابة الآلاف بجراح مختلفة.

الخان الأحمر
وفي شرقي القدس المحتلة، أدى عشرات الفلسطينيين صلاة الجمعة في خيمة الاعتصام بالخان الأحمر، في وقت حشد َفيه الاحتلال الإسرائيلي قواته على مدخل التجمع، للحيلولة دون وصول المتضامنين إلى الشارع الرئيسي الواصل بين أريحا والقدس وإغلاقه.

وانطلقت مسيرة عقب انتهاء الصلاة مباشرة، ندد المشاركون فيها بسياسة الاحتلال الإسرائيلي الرامية إلى اقتلاع التجمع وتعزيزالاستيطان في المنطقة.

وكانت سلطات الاحتلال قررت هدم القرية لتوسيع مشاريع استيطانية شرقي القدس، علما بأن قرية الخان الأحمر تربط بين شرقي القدس والضفة الغربية، وهو ما لقي إدانة أوروبية وعربية.

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى