الخارجية البريطانية: خزان صافر كارثة بيئية على وشك الوقوع

الخارجية البريطانية: خزان صافر كارثة بيئية على وشك الوقوع

حذرت وزارة الخارجية البريطانية، اليوم الخميس، من خطر حدوث كارثة بيئية في البحر الأحمر بسبب تسرب النفط من السفينة العائمة صافر.

وقالت الخارجية البريطانية في تغريدة على تويتر، "إن سفينة النفط صافر الراسية قبالة شواطئ اليمن تشكل كارثة بيئية على وشك الوقوع".

وأضافت أنه في حال عدم اتخاذ أي إجراء حيالها، يمكن أن ينسكب منها 1.14 مليون برميل نفط في مياه البحر الأحمر.

وشددت على وجوب أن يسمح الحوثيون لمفتشي الأمم المتحدة بصعود السفينة وتفريغها من النفط.

وترفض مليشيا الحوثي الانقلابية السماح للفرق الهندسية بصيانة الخزان رغم المطالبات الدولية والاقليمية والتحذيرات المستمرة من وقوع كارثة بيئية.

 ويعقد مجلس الأمن الدولي، الأربعاء المقبل الموافق 15 يوليو، جلسة منفصلة لمناقشة خزان صافر، والبحث عن حلول لها، بناء على طلب الحكومة اليمنية.

وكانت الخارجية قد وجهت رسالة إلى مجلس الأمن طالبت فيها بفصل ملف خزان النفط العائم (صافر) عن بقية الملفات السياسية، وايجاد تدابير حازمة لتفادي الكارثة المحتملة.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى