مأرب تحيي ذكرى ثورة فبراير وتؤكد مواصلة الثورة ضد المليشيات حتى استرداد الدولة

مأرب تحيي ذكرى ثورة فبراير وتؤكد مواصلة الثورة ضد المليشيات حتى استرداد الدولة

أحيت السلطة المحلية بمحافظة مأرب اليوم الاحد، الذكرى السابعة لثورة ال ١١ من فبراير، بحفل فني وخطابي.

وفي الحفل قال وكيل محافظة مأرب الشيخ عبدالله الباكري في كلمة له إن ثورة ال 11 من فبراير هي تجديد لثورتي 26سبتمبر و 14  اكتوبر المجيدتين، وقامت ضد منظومة الفساد والاستبداد الأسري وهدفت إلى التغيير وتحقيق العدالة، منوها إلى خلوها من العنف والقوة والقهر.

وأشار الباكري إلى أن ذكرى ثورة فبراير تحل علينا وأبطال الجيش والمقاومة يسطرون اروع البطولات في الجبهات وعلى مشارف العاصمة صنعاء، لدحر  الانقلاب واستعادة الدولة.

من جهته قال رئيس حزب الإصلاح بمأرب الشيخ مبخوت الشريف، في كلمة الأحزاب السياسية إن ثوار فبراير لن يقبلوا بمن يدعي محاربة المليشيات الحوثي الايرانية وهو لا يعترف بشرعية الرئيس هادي، ويعتبر 11فبراير والثوار عدوا له.

مشيرا إلى أن تلك الأطراف مكنت مليشيا الحوثي من الدولة وجرت البلاد إلى خراب لم يبق ولم يذر.

وقال إن الانتفاضة التي حدثت في ديسمبر  الماضي بصنعاء ضد مليشيا الحوثي جعلت ثوار 11 فبراير يغضون الطرف عن تحالف تلك الأطراف السابق مع المليشيات الايرانية لكن البعض لا يزال يحن الى الماضي، حسب قوله.

 وأضاف الشريف إن الانتصارات ستتوج بإزالة اكبر عقبة في تاريخ ثورة 11 فبراير بسحق مليشيا الحوثي التي تعيش النزع الأخير.

وشكر مبخوت دول التحالف العربي التي وقفت وساندت اليمنيين ضد مليشيا الحوثي الايرانية التي أرادت القضاء على الثورة، وأن عاصفة الحزم مثلت القرار العربي الاستراتيجي والتاريخي الذي سيتذكره الاجيال بفخر واعتزاز.

من جهته قال رئيس اللجنة التحضيرية للاحتفال بثورة 11فبراير، رائد الثابتي،  إن الثورة  كانت فاصلا بين عهدين عهد الظلم والاستبداد وعهد الدولة المدنية الجديدة.

وأشار الثابتي الى سلمية ثورة فبراير التي نهجها الثوار رغم الشهداء الذين سقطوا برصاص النظام، منوها إلى مواصلة الثورة ضد مليشيا الحوثي حتى استرداد الدولة وتحرير الارض اليمنية التزاما بالمرجعيات الثلاث.

 

تخلل المهرجان فقرات فنية وانشادية وقصائد شعرية مجدت ذكرى ثورة فبراير ونالت استحسان الحضور.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى