5 شهداء و 31 جريحاً حصيلة التفجير في عدن والرئيس يوجه بكشف خيوط الجريمة

5 شهداء و 31 جريحاً حصيلة التفجير في عدن والرئيس يوجه بكشف خيوط الجريمة

وجه الرئيس اليمني / عبدربه منصور هادي / وزارة الداخلية بمتابعة حيثيات العمل الإرهابي الجبان الذي استهدف مساء اليوم السبت مقر قوات مكافحة الإرهاب، وأخذ المعلومات والتحريات من الأجهزة الأمنية المعنية ومتابعة خيوطها ومن يقف خلفها بتعاون مختلف الأجهزة الأمنية وبتعاون المواطن والسلطات ذات العلاقة.

جاء ذلك خلال اتصال له بنائب رئيس الوزراء وزير الداخلية / احمد الميسري / وذلك للوقوف على تداعيات العمل الإرهابي الغادر والجبان الذي طال عدداً من الجنود والمواطنين الأبرياء في مديرية التواهي بالعاصمة المؤقتة عدن.

وذكرت وكالة "سبأ" أن الرئيس هادي أكد أن العناصر الإرهابية المارقة ومن يساندها ويمولها عبثا تريد ان تعكر صفو الأمن والاستقرار الذي تشهدها العاصمة المؤقتة عدن لإقلاق السكينة العامة وأمن واستقرار المواطن.

وقال هادي إن تلك الأعمال لن تثني أبناء شعبنا في الانتصار لإرادتهم الحقة في الأمن والاستقرار والعيش الكريم، مؤكدا على ضبط تلك العناصر المارقة لتنال جزاءها الرادع بما اقترفته بحق الوطن والمواطن.

 وفي صعيد متصل.. أعلن أمن عدن احباط  مخطط لهجوم إرهابي  استهدف مقر ادارة مكافحة الإرهاب بسيارتين مفخختين.

وأكد أمن عدن أن التفجير أسفر عن استشهاد 5 بينهم طفل فيما جرح 31 من المدنيين  من مرتادي الساحل المقابل لمقر إدارة مكافحة الارهاب بينهم 7 جرحى من افراد الكتيبة الثانية عاصفة الواقعة امام مقر ادارة مكافحة الارهاب سقطوا اثناء التفجير.

ووكان قد هز انفجاران عنيفان مساء اليوم السبت منطقة جولد مور عقب التفجير الإرهابي الذي استهدف مبنى مكافحة الإرهاب.

  

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى