أسرة قحطان للمبعوث الأممي: نأمل أن تجد وسيلة فاعلة لإخراج والدنا من سجون الحوثيين

أسرة قحطان للمبعوث الأممي: نأمل أن تجد وسيلة فاعلة لإخراج والدنا من سجون الحوثيين

أعربت أسرة السياسي اليمني البارز "محمد قحطان"، المختطف لدى المليشيا الانقلابية منذ ثلاث سنوات، عن أملها في قدرة الأمم المتحدة على إمضاء قراراتها وإيجاد الوسيلة المناسبة لإخراجه من السجن وإنقاذ حياته.

 

جاء ذلك في رسالة وجهتها "أسرة قحطان" إلى مبعوث أمين عام الأمم المتحدة مارتن غريفث،  بمناسبة مرور 36 شهراً على اختطافة من منزله بصنعاء وإخفائه قسريّاً من قبل المليشيات الانقلابية، وترفض الإفراج عنه والكشف عن مصيره والسماح لأسرته بزيارته.

 

وذكرت أن استمرار المليشيات في اخفاء "محمد قحطان" والآلاف من السجناء السياسيين اليمنيين في زنازين مجهولة لهو دليل على استهتار الميليشيا بالشرعية المحلية والدولية, وانتهاكًا صارخًا لجميع القوانين الانسانية الدولية.

 

وجاء في الرسالة "لن تنطفئ نار الإرهاب الا بماء السلام, ولن تخمد الحرب إلا بإنفاذ نتائج الحوار, ولن يسود الأمن الا بسيادة القانون, ولن يغيب العنف وقادته الا إذا حضر السلم ورموزه ومحمد قحطان أبرزهم وأشهرهم على الإطلاق".

 

واختتمت أسرة قحطان رسالتها للمبعوث الأممي الجديد إلى اليمن بالقول "سنتان مرتا على تغييبه وإخفائه هو والآلاف من السجناء السياسيين في زنازين مجهولة المكان لا يعلمها إلا الراسخون في الإرهاب من جماعة الحوثي - صالح, طال انتظارنا وأنتم الأمل بعد الله في إنقاذ حياته واستعادة حريته".

 

وينفذ سياسيون وحقوقيون وناشطون حملة تضامنية واسعة مع السياسي اليمني وعضو الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح "محمد قحطان" بالتزامن مع الذكرى الثالثة لإخفائه قسريًّا من قبل المليشيات.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى