الأوبئة تفتك بأبناء محافظة إب

الأوبئة تفتك بأبناء محافظة إب

توفيت طفلة في التاسعة من العمر بوباء الدفتيريا بمحافظة إب وسط اليمن.

وقالت مصادر محلية وطبية إن الطفلة "أمة الرحيم أحمد" من أبناء قرية الحرف، بعزلة بني قيس في مديرية الرضمة، شمال شرق إب، توفيت متأثرة بإصابتها بداء الدفتيريا.

وبحسب المصادر فقد نقلت الطفلة بعد إصابتها من قريتها إلى مستشفى ناصر الحكومي بمدينة إب.

وسجلت محافظة إب، الرقم الأعلى على مستوى الجمهورية، في عدد الوفيات من المصابين بهذا الداء، الذي بدأ انتشاره من المناطق الوسطى في المحافظة بعد انهيار المنظومة الصحية في المحافظة الخاضعة لسلطات الانقلابيين.

ويتزامن انتشار مرض الدفتيريا مع إنتشار وباء الكوليرا بعدد من البلدات والعزل بمختلف مديريات محافظة إب، وتسجيل حالات إصابات وعدد من الوفيات بالداء.

وبحسب متطابقة فقد سجلت مناطق الذراع وقرى أخرى بمديرية السياني جنوب إب عدد من حالات الإصابة بوباء الكوليرا، فيما سجلت الأيام القليلة الماضية عدد من حالات الإصابة بمديرية العدين غرب محافظة إب.

وتشهد محافظة إب الخاضعة لسيطرة المليشيا الحوثية إنهيارا تاما للأوضاع الصحية وتراجع غير مسبوق في تقديم الخدمات الصحية، الأمر الذي فاقم من انتشار الأوبئة والأمراض في مختلف مديريات المحافظة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى